ثقافة وفنون

مقتل فنانة تركية على يد والدها

ألقت السلطات التركية القبض على المواطن تركي حسن أوسلو، بعد تورطه بقتل ابنته الفنانة ديدم وتقطيع جسدها، في جريمة مروعة هزت منطقة كيسان شمال غربي تركيا.

وكشفت الصحف التركية تفاصيل الحادث، الذي وقع بعد شجار بين أوسلو وهو طاهي الكباب وابنته الراقصة ديدم أوسلو (32 عاماً) في ديسمبر/كانون الأول 2018.

وقالت الصحف التركية نقلاً عن الشرطة إن الأب قتل ابنته بعد الشجار، وقطّع أطرافها واحتفظ بها في الثلاجة ثم دفنها في غابة بمنطقة كيسان.

وعثر عامل كان يجمع الصنوبر على أحد أطراف الابنة ملفوفة في ورق جرائد، وذلك بعد تقارير عن اختفائها.

فيما استعانت الشرطة بالكلاب المدربة لاستخراج باقي أجزاء الجثة، التي عثر عليها مقطعة ومتناثرة.

وقادت التحقيقات في البداية إلى وضع الأب في دائرة الاتهام، إضافة إلى بعض أفراد عائلة زوجته.

وفي إفادته أمام الشرطة، اعترف أوسلو أنه قتل ابنته بعدما شتمته هو وزوجته، ما دفعه إلى خنقها ثم تقطيعها.

وزعم الطاهي التركي أن ابنته كانت تعاني من مشاكل نفسية.

كما ألقت الشرطة أيضا القبض على والدة ديدم وشقيقتها الصغرى، ضمن التحقيقات بشأن الجريمة البشعة.

ولم تشر الصحف التركية أو الأجنبية التي تناولت القصة إلى الحكم الذي سيصدر بحق حسن أوسلو بعدما اعترف بفعلته إثر إلقاء القبض عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *